برنامج ERP أو برنامج CRM

ليس من المنطق أن يوفر المبرمجون ومهندسو الحاسبات والكمبيوتر برامج غاية الذكاء والدقة مثل برنامج ERP أو برنامج CRM ثم تأتي أنت لتشتكي من تراجع مستوى شركتك بين المنافسين.

إن إدارة الشؤون المالية والموارد البشرية للشركات لم يعد ينجح بالقدر الكافي عند اتباع أنظمةٍ تمويل وتشغيل روتينيةٍ قديمة عفا عليها الزمن.

كما أن التواصل مع العملاء ومعرفة متطلبات السوق ودراسة النقص والزيادة يحتاج دراساتٍ دقيقة وعملية.

فالشركات تتنافس أشد المنافسة على البقاء والصدارة، ويساعدها في ذلك استعانتهم بهكذا برامج.

فإذا كنت تنوي التوسع بشركتك، أو تعود للمنافسة بقوة وتثبت اسم الشركة فعليك فعلًا البحث مليًا ودراسة أوضاع شركتك من كل زاوية.

وسوف يقدم لك هذا المقال شرحًا وافيًا مبسطًا لكلا البرنامجين، ومتى وكيف تقوم بتطبيقهما.

نبذة وتعريف ب برنامج ERP

تعريف برنامج ERP ببساطةٍ هو اختصار لجملة (تخطيط موارد المؤسسة) وهو برنامج يعمل على إدارة الموارد البشرية والأمور المالية والتوريد للشركات عبر التوفيق والتنسيق بين جميع الأنظمة التي تعتمد عليها كمدير في تسيير أمور شركتك.

كيف يدير ERP الشركات؟

دعونا نذكر بمزيدٍ من الشرح والتفصيل كيف يمكن أن يخدم هذا البرنامج أصحاب الشركات، وسنأخذ شرح كل نقطةٍ على حدى كما يلي:

  • الإدارة المالية:

يوفر لك البرنامج ملخصًا فعليًا مرتبًا حول معاملاتك المصرفية والموارد المالية والتدفق النقدي لشركتك، فيمكنك الاطلاع على البيانات النهائية والتحليلات والموازنات بكل بساطة دون الحاجة إلى تكرار إدخال البيانات يدويًا في كل مرة.

  • تعقب التوريدات:

فليس عليك أن تتابع مخزونك وتديره بإدخال البيانات يدويًا، البرنامج يوفر المجهودات والوقت ويتابع سلسلة التوريدات ويديرها ويرصد النتائج ويسجلها.

  • إدارة الموارد البشرية:

فمتابعة مهام وبيانات الموظفين، وأدائهم وكفاءاتهم ورواتبهم وإنجازاتهم، كل هذا يمكنك برمجته وإدارته عبر برنامج ERP بكل يسر.

  • إدارة التصنيع:

فالبرنامج يدير عمليات الإنتاج من حيث التكلفة المادية والتخطيط للعمل.

كما يساعد البرنامج في التوفيق بين احتياج العملاء وسير الإنتاج.

لماذا أستخدم برنامج ERP في إدارة شركتي؟

مهما كانت صعوبة أو دقة البرنامج، فهناك أسباب منطقية تجعلك تبحث عنه وتتقنه وتبدأ بتطبيقه، ودعونا نخبركم بهذه الأسباب:

  •  يساعدك برنامج ERP في تطوير مشروعك والتوسع بشركتك بإدارة عملياتك التجارية ويقترح عليك عمليات تجارية وأسواق أعمال جديدة.
  • يرسم لك البرنامج رؤية مركزة على سير مشروعك، يربط جميع أنظمة عملك سويةً بشكلٍ متكامل، ويقدم لك تحليلًا للبيانات، كما يعطيك القراءة الواضحة بخصوص السوق من حولك.
  • تعد التكلفة المدفوعة في استخدام برنامج ERP استثمارًا مؤجلًا، عندما تكتشف مدى إيجابيات وتسهيلات البرنامج الذي سيغنيك عن جميع الأنظمة الفردية.
  • يحفظ البرنامج كل بيانات الشركة وبيانات موظفيها وعملائها بشكلٍ آمن.
  • يساعد في سير جميع عمليات الشركة مثل الإنتاج والتسويق والبيع وخلافه بسرعاتٍ فائقة.

كيف أستفيد من برنامج ERP؟

في البداية قد يكون الأمر معقدًا، ويعتقد البعض أنه صعب التطبيق.

ولكن في حين بدأت بتنفيذ الموضوع بشكلٍ تدريجي فسوف تتضح أمامك معالم البرنامج يومًا بعد يوم.

دعونا نعطيكم خطواتٍ مبدئيةٍ من أجل الانطلاق:

  • حدد الوظائف الأسهل للبرنامج والتي يسهل عليك تطبيقها في شركتك.
  • حدد جوانب النقص والتراجع في سير شركتك والمشاكل التي تبحث لها عن حلول.
  • قم بترتيب أولوياتك في حل المشكلات.
  • سجل المتطلبات اللازمة لحل مشكلاتك.
  • تابع تناول بقية الحلول بالأولوية

من أين أحصل على البرنامج؟

هناك عدة شركات تعمل على تطوير برنامج ERP ومن هذه الشركات:

  • شركة sage.
  • شركة oracle.
  • شركة unit4 agresso.
  • شركة epicor.
  • شركة sap.
  • شركة infor.

لغات البرمجة التي تستخدم في برنامج ERP

  • لغة Java.
  •  لغة Python.
  • لغة #C.
  • لغة PHP.

ماذا تعرف عن برنامج CRM ؟ 

يختص برنامج CRM بإدارة وتنظيم علاقة الشركة مع العملاء الحاليين والمستقبليين وهو يختلف عن برنامج ERP .

يعمل البرنامج على حفظ بيانات العميل ويسجل كل تعاملاته مع الشركة.

كما ينظم البرنامج حركة المبيعات والتسويق وخدمة العملاء ويراقب تعامل الموظف مع العميل.

لماذا أستخدم برنامج CRM ؟

هناك عدة أسباب تجعل صاحب الشركة يختار استخدام CRM في خدمة عملاء شركته، ومن هذه الأسباب:

  • البرنامج يساعد على تنظيم بيانات الشركة والعملاء القدامى والجدد.
  • إدارة الإنتاج والتعاملات الشرائية وأوامر البيع والفواتير.
  • الاحتفاظ بجميع البيانات والتعاملات بتواريخ إجرائها.
  • معرفة جميع أرقام وحسابات الشركة.
  • مشاركة البيانات والتعاملات بين جميع إدارات الأنظمة.
  • إدارة وتنظيم الرسائل والاتصالات للعملاء.
  • إدارة العملاء الحاليين والمحتملين.
  • إدارة الحملات التسويقية ودراسة نتائجها وجدوى القيام بها.
  • متابعة مدى رضى العميل عن تعاملاته مع الشركة.

من يحتاج استخدام CRM؟

  • المؤسسات الضخمة.
  • الشركات متوسطة النشاط والحجم.
  • الشركات الصغيرة يمكنها استعمال البرنامج.
  • الشركات الحديثة النشأة يفيدها استخدام البرنامج ويسهل وصولها للعملاء ويساعدها على النمو.

ما هي أنواع برامج CRM؟

  • برامج CRM تشغيلية تعمل على إدارة التسويق والمبيعات والخدمات وجميع العمليات الأساسية.
  • برامج CRM تحليلية تعمل على جمع البيانات وتحليلها وتصنيفها والاحتفاظ بالنتائج بشكل منظم وإصدار التقارير النهائية.
  • برامج CRM تعاونية تعمل على الربط بين الإدارات المختلفة ونقل البيانات فيما بينها بسهولة ووضوح.

كيف أختار برنامج CRM مناسب؟

يوجد أنواع مختلفة من برنامج CRM ويتم اختيار الأنسب من بينهم، أما العوامل التي نحدد على أساسها البرنامج الأنسب فهي:

  • طبيعة المشروع.
  • حجم وتكلفة المشروع.

ماذا أتوقع عند استخدامي برنامج CRM ؟

دعونا نخبركم ببعض الأدوار والوظائف التي يقوم بها البرنامج:

  • تصنيف المعلومات في تبويبات منظمة واضحة.
  • وضع سياسة تشغيل دقيقة.
  • تسهيل التوافق والتعاون بين الإدارات والأنظمة لتسهيل استخراج المعلومات والبيانات.
  • تسهيل تواصل العملاء مع الشركة
  •  الوصول للهدف المحدد في سبيل إرضاء العملاء.
  • يضع برنامج CRM قراءات واضحة حول مدى إنتاجية جميع موظفي الشركة.
  • تسهيل اتخاذ القرارات المصيرية بناءً على التقارير النهائية لتعاملات الشركة.
  • تسجيل انخفاض في تكلفة الحملات التسويقية والمبيعات.
  • زيادة في حجم الواردات والمكاسب.
  • تحسين طرق التواصل مع العملاء والوصول لمتطلباتهم وتحقيق رضاهم.

مم يتكون البرنامج؟

يتكون برنامج CRM من مكونات أساسية تتضمن:

  • المبيعات.
  • الدعم.
  • التسويق.
  • المخزون.

تنصيب البرنامج

يتم تحديد ما إن كان سيتم تفعيل البرنامج على سيرفر داخل الشركة أو استضافته على السحابة التخزينية، وإليكم نبذة عن كلٍ من الحالتين:

  • تنصيب البرنامج على سيرفر:

بحيث يتم إنشاء وتخصيص سيرفر للشركة وتوصيل جميع أنظمة الشركة به، وتفعيل البرنامج عليه، وهذا يستغرق وقتًا كبيرًا ويلزم لتنفيذه مرجعية معلوماتية قوية.

  • تنصيب برنامج CRM على السحابة التخزينية:

هنا يتم التفعيل على خوادم خارجية، ويتمكن الموظف من متابعة العمل على البرنامج بكل سهولة طالما توفرت شبكة الانترنت.

هذه الحالة تكون بيانات الشركة مؤمنة من خطر السرقة ولن يتعرض الخادم للتعطيل ولن يحتاج للصيانة حيث يتابعه مقدمو الخدمة.

عالم البرمجيات يتطور بسرعة البرق وسواءً كان برنامج CRM أو برنامج ERP فإنهما يعدان طفرة في عالم الأنظمة والبرامج.

وليس من داعٍ للتخوف من فهم وتطبيق هذه البرامج، فالنتائج تستحق المغامرة وتبقى دائمًا مميزاتها طاغية على مصاعب التعامل معها.

ولأن المنافسة بين الشركات على أشدها، ولكي تتوسع بشركتك وتجد لك مكانًا بين الكبار عليك أن تفكر كما يفكرون، ففي هذا المجال البقاء دائمًا للأمهر والأكثر اجتهادًا.

بقلم/سما سعيد

اقرأ أيضًا:

شركة تسويق الكتروني في مصر

التسويق الالكتروني

Read More
Sama Saeed سبتمبر 6, 2020 0 Comments